القائمة الرئيسية

الصفحات

الانزلاق الغضروفي الصدري أو فتق الأقراص الصدرية Herniated Thoracic Discs

 

الانزلاق الغضروفي الصدري أو فتق الأقراص الصدرية Herniated Thoracic Discs :




بعد أن تعرفنا في الموضوعين السابقين على : 


سنتحدث في هذا الموضوع عن :
  • الانزلاق الغضروفي الصدري .
  •  وما هي أسبابه .
  • وأعراض الانزلاق الغضروفي الصدري .
  •  وطرق العلاج .
  • والمضاعافات التي قد تحصل .
  •  والوقاية منه .

بسم الله نبدأ...

إن الانزلاق الغضروفي يحدث عندما تتلف الألياف الخارجية للقرص الغضروفي (الحلقة الاسفنجية) وتنبعج المادة الداخلية الهلامية للنواة اللبية عن مكانها الطبيعي ، وإذا ما تمزقت الحلقة الاسفنجية بالقرب من القناة الشوكية للأعصاب يؤدي ذلك إلى دفع المادة اللبية (الهلامية ) إلى القناة الشوكية التي تخرج منها الأعصاب مما يسبب الآلام ، وللعلم أنه  في الفقرات الصدرية توجد مساحة إضافية صغيرة حول الحبل الشوكي ، وإذا ما حدث انزلاق الغضروفي في العمود الفقري الصدري يمكن أن يكون خطيرًا للغاية .

إلا أنه ولحسن الحظ : فإن الانزلاق الغضروفي الصدري نادرًا ما يحدث ويرجع ذلك إلى أن الفقرات الصدرية قليلة الحركة لأنها متصلة بالأضلاع الصدرية ، ، وهو ليس منتشرًا مثل الانزلاق الغضروفي القطني ، ونسبة الانزلاق الغضروفي الصدري تقدر ب 1% من حالات الانزلاق بشكل عام .

 وفي بعض الحالات فإن العلامة الأولى للقرص المنفتق تكون الشلل في منطقة ما تحت الخصر . 


 تركيب الأقراص الضروفية الصدرية:

إن الفقرات الصدرية عبارة عن اثني عشر فقرة تقابل الصدر ، وتعتبر الأقراص الغضروفية بمثابة الوسائد التي تعمل كماص للصدمات بين كل فقرة وأخرى في العمود الفقري .

ويوجد بين كل فقرتين في العمود الفقري "قرص غضروفي"  يتركب من : 

  • غلاف ليفي خارجي يسمى الحلقة الليفية ، وتعتبر أقوى منطقة في القرص الغضروفي ، ويمكن اعتباربها أيضًا رباط يربط كل
  • مركز ناعم يشبه الهلام يسمى نواة اللب في داخل الغلاف وتعمل كماص للصدمات .

لفهم أعراضك وخيارات العلاج ، يجب أن تبدأ ببعض فهم التشريح العام لعمودك الفقري. وهذا يشمل التعرف على الأجزاء المختلفة التي تشكل العمود الفقري وكيف تعمل معًا.

يرجى مراجعة الوثيقة بعنوان:

أسباب الانزلاق الغضروفي الصدري

إن الانزلاق الغضروفي ، أو القرص المنفتق يمكن أن تحدث عند الأطفال ، على الرغم من ندور ذلك ، وعادة ما تكون النواة المنفتقة الحقيقية أو الانزلاق الغضروفي  أكثر شيوعًا لدى البالغين ومتوسطي العمر ، وفي الأشخاص الأكبر سنا ، التغيرات التنكسية التي تحدث في العمود الفقري مع الشيخوخة .

ومن أكثر الأسباب شيوعًا:

  •  ضغط شديد على القرص الغضروفي  : كالسقوط من مكان مرتفع  .
  •  الانحناء بمقدار كبير من القوة على الأقراص بين كل فقرة :  وذلك عندما تنحني وتحاول رفع شيء ثقيل جدًا ، فقد يتسبب ذلك القوة في تمزق القرص.
  • ضعف الغلاف الحلقي للقرص الغضروفي بسبب الإصابات المتكررة أو بسبب التقدم في العمر يمكن أن تؤدي إلى الإصابة حتى وإن كانت القوة المؤثرة على القرص الغضروفي قليلة .



أعراض الانزلاق الغضروفي الصدري  الفقرات الصدرية

يتسبب الانزلاق الغضروفي في الفقرات الصدرية نوعين من المشاكل  :

 أولًا : يمكن أن تسبب المادة اللبية التي تمزقت ضغطًا على الأعصاب في القناة الشوكية  .

ثانيًا :  تهيج الجذور العصبية .

وبناءً على ذلك تظهر المشاكل في كيفية عمل الجذر العصبي ، ويمكن أن تتسبب المشكلتين ألمًا وضعفًا و / أو خدرًا في منطقة الجسم التي ترتبط بالأعصاب المتضررة .

وقد لا تظهر أعراض الانزلاق الغضروفي آلام الظهر على الإطلاق لأن أعراض الانزلاق الغضروفي تأتي من الضغط على وتهيج الأعصاب  وفي منطقة العمود الفقري الصدري ، يمكن أن يشمل هذا الشلل التام في الساقين.

 وتتضمن أعراض الانزلاق الغضروفي في منطقة الصدر عادةً ما يلي :

  • آلام ينتقل حول الجسم إلى إحدى الساقين أو كلتيهما .
  • خدار أو وخز (تنميل ) في إحدى الساقين أو كلتيهما .
  • ضعف في بعض عضلات الساقين (واحدة أو الثنتين).
  • زيادة ردود الفعل في إحدى الساقين أو كلتيهما، ويمكن أن يتسبب ذلك تشنجًا أيضًا. 


ومن خلال الأعراض يمكن تحديد القرص المصاب .



تشخيص الانزلاق الغضروفي الفقرات الصدرية :

يتم  تشخيص الحالة بتاريخ كامل للمشكلة وفحص بدني أو سريري وبعض الفحوصات الأخرى ، وقد يطرح عليك الطبيب بعض الأسئلة مثل :

  • هل تعرضت لإصابة ؟
  • أين  تشعر بالألم؟
  • هل لديك أي خدار أو وخز ؟ أين؟
  • هل لديك ضعف؟ أين؟
  • هل عانيت من مشكلة مشابهة من قبل  ؟

  • هل عانيت من فقدان للوزن أو حمى أو أمراض مؤخرًا؟

وأخيرًا ، سيهتم طبيبك بالتأكد من أنك لا تواجه مشاكل في التبرز أو التبول وهذا أمر مهم للتأكد من عدم وجود إصابة في الأعصاب التي تغذي  الأمعاء والمثانة ، وفي حالة تأكد ذلك ، قد تكون هذه حالة طارئة وتتطلب جراحة فورية .

قد يقترح طبيبك إجراء بعض الفحوصات 

  •  أشعة سينية لظهرك الأوسط. 
  • فحص التصوير بالرنين المغناطيسي .
  • الفحص عن طريق التصوير النخاعي. 
  • بعض الاختبارات الكهربائية .


كيفية علاج الانزلاق الغضروفي في الفقرات الصدرية


يعتمد علاج الانزلاق الغضروفي أو انفتاق القرص في الفقرات الصدرية على الأعراض وحدتها،  وإذا كانت تزداد سوءًا أو إذا ما كانت تتحسن ، ولا يعني بالضرورة أنك ستحتاج إلى الخضوع لعملية جراحية ،فإذا كانت الأعراض تسوء فقد يقترح طبيبك إجراء عملية جراحية ،وإذا كانت الأعراض تتحسن ، فقد يقترح المشاهدة والانتظار لمعرفة ما إذا كانت الأعراض ستختفي.

ويندرج علاج الانزلاق الغضروفي العنقي تحت محورين 

أولا: معاملة متحفظة :

المتابعة

قد لا تحتاج إلى أي علاج بخلاف المشاهدة للتأكد من أن المشكلة لا تتقدم. إذا كان الألم محتملًا ولم يكن هناك تقدم في الضعف أو التنميل ، فقد يقترح طبيبك فقط المشاهدة والانتظار.

الراحة

 تساعد على تخفيف نسبة الانتفاخ للغضروف ، وتساعد أيضاً على تخفيف حدة الألم  ، ويجب على المريض في فترة الراحة أن يتجنب ممارسة الرياضة وبعض الأنشطة التي تتطلب بذل الجهد ويستريح فترة على السرير  .


مسكنات الألم



اعتمادًا على شدة الألم  ، يمكن استخدام العديد من الطرق المختلفة للمساعدة في التحكم في الألم باستخدام الأدوية مثل : الإيبوبروفين ،  والفولتارين وبعض الأدوية المضادة للالتهابات الحديثة في تقليل الألم . 


حقن الستيرويد فوق الجافية (ESI)

عادة ما يتم استخدام ESI للحالات الحرجة والأكثر حدة في الألم بسبب انفتاق الفقرات الصدرية ، ولا يُقترح هذا الخيار عادةً إلا إذا أصبحت الجراحة خيارًا سريعًا لمحاولة تقليل الألم ومن المحتمل أن يكون ESI ناجحًا فقط في تقليل الألم من القرص الغضروفي في حوالي نصف الحالات التي يتم استخدامه فيها .


    العلاج الجراحي


    •  تستخدم العمليات الجراحية في علاج الانزلاق الغضروفي العنقي في الحالات المتطورة ،وذلك عندما لا تنجح الطرق السابقة في علاج الانزلاق .
     والعمليات الجراحية تشمل: 
    1. إزالة جزء من عظم الفقرة (Lumbar laminotomy) : وتساعد هذه العملية في التخفيف من الضغط الحاصل للأعصاب ، وبالتالي فإن الألم يخف .
    2.  استئصال القرص الغضروفي (Diskectomy) التالف : فيخف الضغط على الضغط على الأعصاب ويخف الألم .
    3.  دمج فقرات العمود الفقري (Spinal fusion) : وتتم هذه العملية بعد استئصال القرص الغضروفي، وذلك لتثبيت العمود الفقري.
    4.  تبديل الغضروف المصاب بآخر صناعي  (Artificial disk surgery ): يوضع قرص صناعي بدلا من المصاب ،وقد يكون الغضروف الصناعي إما بلاستيكي أو معدني  ، وذلك للحفاظ على استقرار العمود الفقري.


    مضاعفات الانزلاق الغضروفي في الفقرات الصدرية :



    قبل الجراحة:

    قد تكون هناك مضاعفات لانزلاق غضروف الفقرات الصدرية حتى قبل الجراحة ، وتعتبر أخطر المضاعفات الناتجة عن الانزلاق الغضروفي في الصدر هي حدوث شلل كامل تحت الخصر وينتج عن ذلك تمزق جزء من مادة القرص في القناة الشوكية الذي يضغط على الحبل الشوكي ويؤدي إلى تلف دائم للأعصاب التي تنتقل إلى الجزء السفلي من الجسم والساقين وإذا حدث ذلك ، فقد تفقد القدرة على التحكم في البول والتبرز  ،وهذه مشكلة خطيرة ،ولكن لحسن الحظ من النادر حدوث ذلك أيضًا. 


    المضاعفات الجراحية



    إن أي عملية جراحية ، تُجرى بالقرب من العمود الفقري والحبل الشوكي تحتمل حدوث مضاعفات خطيرة للغاية  ، وقد تنطوي هذه المضاعفات على الألم اللاحق والضعف والحاجة إلى جراحة إضافية .

    وسأورد لكم هنا بعض هذه المضاعفات، وليس بالضرورة أن تكون كلها واردة،  ويجب على الشخص المريض أن يسأل الطبيب عن هذه المضاعفات واحتمال حدوثها من عدمه .




    أثناء الجراحة:

    يمكن أن تحدث العديد من المضاعفات أثناء الجراحة. هناك دائمًا خطر حدوث مضاعفات بسبب التخدير المستخدم أثناء أي نوع من الجراحة. تتضمن المضاعفات المحتملة أثناء إزالة القرص الغضروفي ما يلي:


    بعد الجراحه:

    لا تظهر بعض المضاعفات إلا بعد الجراحة. يظهر البعض بسرعة كبيرة وقد يستغرق البعض شهورًا حتى يصبح واضحًا. وتشمل هذه:

    • إصابة منطقة الجراحة بالعدوى  
    • رجوع أو تكرر الانزلاق الغضروفي في الفقرات مرة أخرى .
    • الألم المستمر
    • مرض القرص التنكسي


    إعادة تأهيل ما بعد العلاج الجراحي

    علاج بدني وتمارين رياضية

    من المحتمل أن الطبيب المعالج قد يقترح عليك أن تذهب إلى معالج طبيعي بعد الجراحة وقبل  بدء روتين التمرين ، وتعتبر التمارين الرياضية أمر حيوي مهم  للشفاء والحفاظ على العمود الفقري الصحي ، ويعتبر التمرين المنتظم هو الطريقة الأساسية لمكافحة مشاكل الظهر والعمود الفقري ،ولكنك قد تحتاج إلى التأكد من أن التمارين التي تختارها فعالة وآمنة لحالتك الخاصة .

    وقد أظهرت الدراسات العلمية أن الأشخاص الذين يمارسون التمارين الرياضية بشكل منتظم  تقل عندهم مشاكل الظهر ،حيث تساعد التمارين على تقوية عضلات الظهر التي تثبت العمود الفقري ، ويمكن أن يقلل من خطر السقوط والإصابات وأيضا تساعد في تقوية عضلات البطن والساقين والذراعين، وهذا يعمل على تقليل الضغط على العمود الفقري . 

    وهناك العيد من فوائد ممارسة الرياضة لا يسعنا ذكرها في هذا الموضوع 


    وأخيرًا،  إن أعجبك الموضوع فلا تبخل بمشاركته لأصدقائك ومعارفك .



    هل اعجبك الموضوع :

    تعليقات

    التنقل السريع في المحتويات